كيفية بناء استراتيجية تسويق ناجحة لمشاريع DeFi على وسائل التواصل

يستغرق الأمر وقتًا لبناء المصداقية بين جمهورك، خاصةً في ظل وجود عمليات احتيال في عالم العملات المشفرة تجعل المستخدمين يشعرون بالحذر من اللاعبين الجدد.

blank

التمويل اللامركزي (DeFi) هو تكنولوجيا مالية نسبياً جديدة، ولكن هذا لم يمنع ارتفاع شعبيتها بشكل حاد على مر السنين. في الواقع، من المتوقع أن يصل حجم سوق تكنولوجيا البلوكشين إلى 67.4 مليار دولار بحلول عام 2026.

يدخل اللاعبون الجدد باستمرار إلى هذا السوق، وتثبت وسائل التواصل الاجتماعي أنها أداة قوية لهذه الصناعة. مع تزايد التنافسية في السوق، فإن استراتيجية تسويق قوية على وسائل التواصل الاجتماعي ضرورية للتميز بين المشاريع العديدة لـ DeFi .

في هذه المقالة ، سنأخذك خطوة بخطوة من خلال الأساسيات لإنشاء استراتيجية تسويق للتمويل اللامركزي على وسائل التواصل الاجتماعي.

ما هو التسويق عبر وسائل التواصل لمشاريع DeFi ؟

بشكل مشابه لتسويق وسائل التواصل الاجتماعي لأي منتج أو خدمة أخرى، يتضمن التسويق لـ DeFi توليد الوعي بمشروع DeFi بهدف تحقيق ربح. حيث يختلف التسويق لمشاريع ـ DeFi عن التسويق ﻷي منتج آخر بإختلاف الجمهور المستهدف.

يتمتع العديد من مستخدمي DeFi بمهارات تقنية ويقومون بإجراء البحوث قبل استثمار أموالهم في مشروع ما. لذا، يجب توجيه تسويقك لهذا القطاع من المستخدمين وتقديم تفاصيل حول مشروعك وكيف يمكنهم الاستفادة منه.


كيفية إنشاء استراتيجية تسويق للتمويل اللامركزي على وسائل التواصل الاجتماعي

على الرغم من وجود عوامل أخرى تؤثر في الأمر، مثل العلامة التجارية والعلاقات العامة وتحسين محركات البحث والتقييمات، إلا أن الطريقة جيدة لإعلان اسم مشروعك هي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي. ولكن قبل أن تبدأ في إنشاء منشورات، أو إقامة مسابقات، أو العمل مع المؤثرين، قم بتطوير استراتيجية ذات اتجاه واضح.

blank

تحديد أهدافك

قبل الانخراط في النتائج المطلوبة، قم بتحديد النتائج التي ترغب في تحقيقها من تسويقك. ستوجهك هذه الأهداف عند تنفيذ أي ترويج أو استثمار موارد في حملة تسويق.

بعض أمثلة الأهداف لمشروع DeFi الخاص بك تشمل:

  • زيادة الوعي بالعلامة التجارية
  • زيادة استخدام مشروعك
  • زيادة حركة المرور إلى صفحة الهبوط
  • زبادة المشاركة وعدد اﻷعضاء في مجتمع المشروع الخاص بك

إلى جانب الأهداف الخاصة بك، قم بتحديد مؤشرات الأداء الرئيسية (KPIs) الخاصة بك لقياس تلك الأهداف. يمكن أن تشمل هذه:

  • عدد زيارات صفحة الهبوط في شهر معين
  • عدد محدد من الإشارات على وسائل التواصل الاجتماعي
  • زيادة مئوية في الاستخدام أو الإيرادات
  • مشاهدات صفحة الملف الشخصي على وسائل التواصل الاجتماعي، إعادة التغريد، أو التعليقات
  • عدد العملات المرسلة من خلال عملية الهبوط

قرر من هو جمهورك المستهدف

بشكل عام، تستهدف أولئك الذين يهتمون بتكنولوجيا البلوكشين، والتمويل اللامركزي، والعملات المشفرة، والتداول. إذا كان هدفك الرئيسي على وسائل التواصل الاجتماعي هو زيادة الوعي بالعلامة التجارية، فإن استهداف هذه الجماهير العامة هو اﻷساس.

ومع ذلك، إذا كنت تموّل حملة ترويجية أو منشور مدفوع أو شراكة مع مؤثر لتوليد الإيرادات، فعليك تحديد جمهورك بشكل أدق.

بمجرد معرفة جمهورك المستهدف، حاول أن تضع نفسك في موقعهم لفهمهم بشكل أفضل. إذا كان هناك يوتيوبر أو مؤثر شهير في جمهورك المستهدف، فشاهد بعض من مقاطع الفيديو الخاصة بهم. إذا كان هناك subreddit حيث ينشر جمهورك المستهدف بانتظام، فاشترك في المناقشة.

فكر في الوسوم التي يتابعها جمهورك على تويتر وإنستجرام. أي حسابات Tiktok تحظى بكثير من التفاعل؟ على الرغم من أنه قد يبدو مملاً الاطلاع على قنوات التواصل الاجتماعي المختلفة، إلا أن الاطلاع على المواضيع سيساعدك على معرفة جمهورك. وبالتالي، يمكنك إنتاج محتوى يلبي اهتماماتهم.

قم بإجراء تحليل للمنافسين

فكر في أهم خمسة منافسين – مشاريع معتمدة أو حتى مشاريع ناشئة مثل مشروعك. ما هي قنوات التواصل الاجتماعي التي يستخدمونها للترويج لمشروعهم؟ وما هي صيغ المحتوى التي ينشرونها (مقاطع الفيديو، الصور الثابتة، الأخبار، إلخ)؟

بعض الأشياء الأخرى التي يجب النظر فيها تشمل:

  • كم مرة ينشرون على وسائل التواصل الاجتماعي؟
  • هل يراعون المحتوى؟
  • هل يشاركون في شراكات مع المؤثرين؟
  • هل يقومون بتوزيع هدايا أو إجراءات هبوط؟
  • كم هم نشطون في التفاعل مع متابعيهم؟
  • ما هي الوسوم التي يستخدمونها؟
  • كيف يروجون لأنفسهم؟

لن يلهم هذا خطة التسويق على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك فحسب، بل سترى أيضًا المجالات التي يفتقرون إليها المنافسون هؤلاء، أو القنوات التي يتجاهلونها. قم بتحليل نقاط قوتهم ونقاط ضعفهم وتحديد فرص التطوير.


اختر القنوات التي ستركز عليها

الآن بعد أن حصلت على فكرة عن رغبات جمهورك واستوحيت بعض الأفكار من المنافسين، حان الوقت لتحديد القنوات التي ستنشر عليها.

إليك نظرة عامة على القنوات الأكثر شعبية لـ DeFi:

Reddit: قناة رائعة للمناقشات والأخبار والمحتوى حول مشاريع DeFi. تشمل الsubreddits الشائعة بين مجتمع DeFi:

Twitter: هذه قناة أخرى رائدة لأولئك الذين لديهم اهتمام بـ DeFi وتكنولوجيا البلوكشين. يأتون المستخدمون إلى تويتر للحصول على أحدث الأخبار حول المشاريع والاستماع إلى آراء المستخدمين المؤثرين والمحبين والمشاركة في مناقشات شغوفة (وأحيانًا مناقشات) حول التكنولوجيا. تولد حسابات تويتر الشهيرة مثل Aave و vitalik.eth حجمًا عاليًا من التفاعل وتقدم رؤى خبراء وأحدث الأخبار في الصناعة.

YouTube: إذا كان لديك ميزانية لإنشاء محتوى فيديو – فانطلق! قنوات YouTube ذات الصلة بـ DeFi مثل 99Bitcoins و Coinsider و Whiteboard Crypto لديها مئات الآلاف من المشتركين وتحقق العديد من المشاهدات لكل فيديو. يتم تقدير المحتوى التعليمي الذي يتم إنشاؤه بواسطة خبراء في الصناعة بشكل كبير.

Instagram: على الرغم من أن Instagram ليست شائعة بنفس القدر في الوسط الخاص بـ DeFi مثل القنوات الأخرى المذكورة، إلا أنها لا تزال تحظى بقاعدة مستخدمين كبيرة. يتيح التنسيق البصري للقناة للمستخدمين الحصول على معلومات سريعة وموجزة بشكل سريع جنبًا إلى جنب مع الأخبار المكثفة.

ومع ذلك، فإن بعض الحسابات ليست موثوقة وتروج للمشاريع بدلاً من تقديم محتوى تعليمي غير متحيز، مما يمكن أن يكون محبطًا للمستخدمين. ولكن هذا لا يعني استبعادها من القنوات التي تنشر عليها.


أنشئ خطة محتوى

أنشئ خطة محتوى تنظم المنشورات التي ستقوم بنشرها في أيام معينة. قم بتجربة المواضيع والصيغ والأوقات التي تحصل على أكبر قدر من التفاعل.

استخدم المعلومات التي حصلت عليها من بحثك عن المنافسين لتحديد مدى تكرار المنشورات والتسميات والوسوم التي يجب استخدامها. في وسائل التواصل الاجتماعي، كلما كنت أكثر نشاطًا، كان ذلك أفضل، ولكن لا تقوم بملء صفحة متابعيك بالرسائل غير المرغوب فيها. بضعة منشورات في الأسبوع هو بداية جيدة.

ولكن لا تقم بنشر المنشورات عشوائيًا – يجب أن يكون لديك خطة.

صمم جدولًا تقويميًا على Google Sheets باستخدام القوالب المجانية المتاحة عبر الإنترنت (أو قم بإنشاء قالبك الخاص). خيار آخر هو إنشاء جدول تحريري للمحتوى الخاص بك من خلال منصات إدارة وسائل التواصل الاجتماعي مثل Later و Sprout Social و Buffer.

تتيح لك هذه المنصات تخطيط منشوراتك وصياغتها وجدولتها ونشرها مباشرة على منصات التواصل الاجتماعي مثل Twitter و Instagram و LinkedIn وغيرها.


التعاون مع المؤثرين

التعاون مع المؤثرين قد يكون طريقة فعالة في التسويق في المجتمعات المرتبطة بـ DeFi والعملات المشفرة. قد يؤدي النشر الشفهي إلى انتشار مشروع DeFi الجديد بشكل واسع مع الترويج المناسب.

لكن هناك شرط – كن حذرًا فيمن تتعاون معه من المؤثرين. لا يعني وجود عدد كبير من المتابعين النصاحية. فمن السهل على أي شخص أن يدفع للحصول على متابعين ونقرات وتفاعلات وأكثر من ذلك.

قم ببعض الأبحاث للعثور على المؤثرين الموثوق بهم الذين يحترمهم جمهورك.

على سبيل المثال، يُعتبر DeFi Dad مؤثرًا معروفًا ومؤثرًا على اليوتيوب في مجال DeFi. تشمل صيغته الحديث مع مجموعة متنوعة من الخبراء حول مواضيع تتعلق بتكنولوجيا البلوكشين.

يمكنك اتباع مقاربات مختلفة عند التعاون مع المؤثرين، مثل تنظيم الهبات الجوائز، والمسابقات، وكونك عضوًا في لوحة نقاش في ندوة عبر الإنترنت أو بودكاست، وأكثر من ذلك.


لا تكتفي بالمنشورات فحسب – كن نشطًا في المجتمع

تعتبر مجالات التكنولوجيا البلوكشين مساحة مجتمعية، خاصة على منصات التواصل الاجتماعي مثل تويتر وريديت. لذا، لا تقتصر نشاطاتك على النشر فقط، بل كن جزءًا من الحوار. قم بمتابعة المؤثرين والمنافسين ووسائل الإعلام وعشاق مشاريع DeFi للبقاء على اطلاع دائم بالمناقشات الشائعة.

إذا رأيت سلسلة تغريدات متداولة على تويتر، قم بإضافة تعليقك والمشاركة في المناقشة. ستجعل اسم مشروعك معروفًا وتخلق فرصًا للتواصل مع الآخرين في الصناعة.

إذا كان الناس يتفاعلون مع محتواك، حاول عدم الانتظار لعدة أيام للرد – المفتاح هو النشاط والاستمرارية.


تتبع النتائج

الآن، بالنسبة لتلك المؤشرات الأساسية التي ذكرناها سابقًا. بمجرد القيام بالبحث الخاص بك ووضع خطة المحتوى الخاصة بك، ستحتاج إلى تتبع النتائج لمعرفة ما إذا كانت استراتيجيتك ناجحة أو ما هو عائد الاستثمار على حملتك.

لنفترض أن هدفك الأساسي كان توليد الوعي بالعلامة التجارية الخاصة بك لمشروع DeFi الجديد وجعل اسمك معروفًا.

قد تكون المؤشرات الأساسية لديك هي عدد المتابعين الذين حصلت عليهم، ومستوى التفاعل الذي تلقته قنواتك الاجتماعية، أو عدد المشاهدات التي حققها محتواك.

يمكنك القيام بذلك يدويًا، ولكن الأسهل هو استخدام أداة إدارة وسائل التواصل الاجتماعي التي تنشئ تقاريرًا للقنوات التي تتصل بها. ستتمكن من رؤية مرئيات لكيفية زيادة أو انخفاض هذه المؤشرات مع مرور الوقت، ويمكنك حتى تصدير هذه التقارير إذا لزم الأمر.

تذكر أن هذه الأدوات الاجتماعية عادة ليست مجانية، ولكنها توفر لك الوقت الذي ستنفقه في إعداد التقارير يدويًا.

ماذا عن التعاون مع المؤثرين؟ يعتمد ذلك على أهداف حملتك. إذا قمت بإجراء هبة أو توزيع للعملات المشفرة مع مؤثر، يمكنك معرفة كمية العملات التي تم إرسالها.

إذا كنت ترغب في معرفة عدد الزوار الجدد الذين زاروا موقعك بعد التعاون، استخدم رابط الإحالة أو رمز UTM لمعرفة مصدر الزوار.


الخلاصة

نعم، قد يبدو أنه يجب بذل الكثير من الجهد لإطلاق استراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي وتشغيلها، ولكن الوقت الذي تقضيه في البحث يستحق عندما ترى النتائج.

في سوق ينمو بسرعة، يجب أن تتكيف مع الاتجاهات للبقاء ذات صلة وإظهار قيمة مشروعك في مجال التمويل اللامركزي. تذكر أنها استراتيجية مستمرة يجب أن تلتزم بها لرؤية النتائج.

يستغرق الأمر وقتًا لبناء المصداقية بين جمهورك، خاصةً في ظل وجود عمليات احتيال في عالم العملات المشفرة تجعل المستخدمين يشعرون بالحذر من اللاعبين الجدد.

ولكن، مع هذه النصائح، يمكنك أن تبدأ رحلة بناء الثقة والاهتمام في مشروعك في مجال التمويل اللامركزي.